حيدر أبوبكر العطاس يفتح النار على الفصائل المسلحة في اليمن في لقاء تلفزيوني صريح هو الأول له منذ عودته إلى الوطن بعد 29 سنة .. شاهد

هاجم مستشار رئيس مجلس القيادة ورئيس الوزراء الأسبق، المهندس حيدر أبو بكر العطاس، الفصائل المسلحة التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي -المدعومة إماراتيا – في العاصمة المؤقتة عدن .

وقال العطاس – في مقابلة مع قناة حضرموت – إن عدم وجود رؤية وقيادة موحّدة لدى الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية أخّر حسم المعركة ضد جماعة الحوثي.

وأكد أن هناك إرادة من بعض الأطراف الدولية لبقاء الحوثي مسيطراً في الشمال، مشيرا إلى أنه تم منع التقدم في معركة تحرير تعز والحديدة، اللتين كانت استعادتهما كافية لهزيمة الحوثيين.

ودعا العطاس التحالف والشرعية للتوصل إلى صيغة ورؤية موحّدة لإنهاء انقلاب الحوثيين.

وأفاد بأن استمرار الوضع الحالي يصب في مصلحة الحوثي.

وكان العطاس قد وصل حضرموت أواخر يونيو الماضي، لأول مرة منذ 29 عاما، عقب حرب صيف 1994م، بين قوات نائب الرئيس علي سالم البيض الذي أعلن الإنفصال وبين قوات الشرعية بقيادة الرئيس الأسبق علي عبدالله صالح والتي انتهت بهزيمة مشروع الإنفصال في يوليو 1994.

ويعد العطاس، آخر رئيس لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، في الفترة 1986م إلى 1990م وأول رئيس حكومة بعد إعلان الوحدة اليمنية.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من مأرب نيوز

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لإظهار العروض الترويجية التي تناسب اهتماماتك، وتعزيز تجربتك على موقعنا.
قبول
رفض