الأخبار الإقتصادية

الضالع: تدشين توزيع 600سلة غذائية للاسر اليتيمة والفقيرة والمحتاجة بقعطبة بدعم من منظمةأمة واحدة وتنفيذ جمعية الفلاح الخيرية

الضالع/خاص

بدعم من منظمةأمة واحدة وتنفيذ جمعية الفلاح الاجتماعية الخيرية دشن اليوم السبت 30يناير مشروع توزيع 600 سلة غذائية للأسر اليتيمة والفقيرة والمحتاجة في مديرية قعطبة

وخلال التدشين الذي حضرة الاستاذ مسعد ربيد رئيس جمعية الفلاح الاجتماعية وممثل منظمة أمة واحدة والاستاذ احمد الضحياني الوحدة التنفيذية والأستاذ صبري النجار مدير الوحدة التنفيذية والإعلامي علي عميران مدير الإعلام والعلاقات العامه بقعطبة والاستاذ جبريل المريسي المدير التنفيذي لجمعية الفلاح الخيرية

أدلى الاستاذ مسعد ربيد بتصريح أكد فيه أن هذا المشروع يأتي استمراراً للمشاريع الخيرية والاغاثية والإنسانية والصحية التي نفذتها جمعية الفلاح الإجتماعية الذي نفذتها في الضالع وقعطبة حيث تم استهداف وتوزيع ألآف السلال الغذائية للنازحين والمتضررين والأسر الفقيرة والمحتاجة في قعطبة ومريس وحجر والضالع وعدن ولحج خلال الأيام الماضية

وقدم ربيدالشكر والتقدير لمنظمة أمة واحدة على ماقدمته من مساعدات غذائية للأسر اليتيمة والفقيرة والمحتاجة
طالباً منهم زيادة الدعم والمساعدات الإنسانية للنازحين والمتضررين والأسر الفقيرة والمحتاجه واليتيمة في مديرية قعطبة كون هذه السلال الغذائية لاتكفي لمساعدة جميع الاسر المحتاجة في كافة مديريات المحافظةكون هناك المئات من الأسر النازحة والفقيرة والمتضررة والمحتاجة لم يتم استهدافهم وهيا بحاجة ماسة للدعم والمساعدات الإنسانية

مؤكداً بأن هذا المشروع بدعم من منظمةأمة واحدة وتنفيذ جمعية الفلاح الاجتماعية الخيرية حيث تم استهداف حوالي 600اسرة فقيره ومحتاجة ويتيمة في مديرية قعطبة وسهده من الأسر التي لم تستهدف من قبل وأن السلة الغذائية تحتوي على 25 كيلو دقيق و 10 كيلو رز و5 كيلو سكر وجلن زيت وحليب وعدس وفاصوليا

واختتم ربيد تصريحة بالشكر والتقدير لمدير عام قعطبة العقيد احمد ناجي المريسي على جهوده واهتمامه ومتابعته لأوضاع النازحين والأسر الفقيرة والمحتاجة والأسر اليتيمة في قعطبة وتواصله وتنسيقه مع المنظمات الدولية والجمعيات والمؤسسات من أجل تقديم المساعدات الإنسانية للمديرية

حضر التدشين الاستاذ علي الشوكي مدير الخدمة المدنية و عدد من مسؤولي جمعية الفلاح الاجتماعية الخيرية

مكتب اعلام م قعطبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى